مقالات

ارتباك نظام المخزن, وبؤس إعلامه. رأي صمود نت

لم يجد الاعلام المغربي الفاقد للمصداقية من شيء يغطي به على الارتباك البين الذي تجلى في التصرفات والمواقف المتضاربة للملك وحاشيته, بعد التصريح الذي ادلى به” حميد شباط” الامين العام لحزب الاستقلال المغربي, وسليل بيت المخزن, سوى محاولة التغطية على

السفارة الصحراوية في أنوكشوط.. بقلم/ حمدي حمادي

يفسر بعض المثقفين الموريتانيين أن موريتانيا لم تفتح سفارة للجمهورية الصحراوية مثل بقية الدول المعترفة بانه إنما صونا لكرامة المغاربة … والسؤال الذي يطرح نفسه في هذا التناقض… أين صون كرامة الصحراويين …؟؟؟ و هل القناعات و الحق يجزء ؟؟؟ واذا

هل استفاق الموريتانيون أخيرا؟ بقلم/ السيد حمدي

على مدى عقود طويلة ظل الموريتانيون مرتبكون في تعاملهم السياسي مع المغرب، ولم يعرفوا كيف يتصرفون معه ومع أطماعه التي لا حدود لها، والتي تصل في جشعها إلى ابتلاعهم مستقبليا. فمباشرة بعد استقلال موريتانيا بدأ الموريتانيون يتساءلون كيف يجب التصرف

نظام آل سعود ودعم التطرف والعدوان (الجزء الأول) بقلم الدكتور سيدي محمد عمار

شكل خبر انسحاب المملكة المغربية من القمة الإفريقية العربية التي انعقدت آخر شهر نوفمبر الماضي في مالابو عاصمة غينيا الاستوائية موضوعا أثار اهتمام كثير من المراقبين ووسائل الإعلام الإفريقية والدولية التي عزت هذا التصرف إلى اعتراض المغرب على ما أبداه

عن أي تنظيمات عربية مدنية تتحدثون ؟بقلم : مبارك الفهيمي

الأكيد أن الزيارة الأخيرة التي قام بها عضوي اللجنة الفلسطينية للتضامن مع الشعب الصحراوي لمخيمات اللاجئين الصحراويين كانت على العموم إيجابية وحققت المطلوب وبعثت الرسائل الجوهرية و الأساسية لمجموعة جهات خارجية وربما داخلية , كانت ولا زالت تتربص بهذه المبادرة

فلسفة التوسع وهاجس الخوف, وحد ممالك النفط مع نظام المخزن. بقلم السالك مفتاح.

لماذا يتجه نظام الرباط صوب بلدان الخليج العربي بدل حلفائه التقليديين في أوربا والولايات المتحدة في الوقت الراهن، بل بات يراهن على روسيا والصين والهند في ظل أزمة مع الأمم المتحدة والاتحاد الأوربي وعزلة داخل الاتحاد الإفريقي بسبب قضية الصحراء

متى تحين اللحظة ؟؟؟بقلم حمدي حمودي

عندما تحين تلك اللّحظة…!!! عندما تصير القطرة اثقل من ان تحملها غيمة… و التفاحة اكبر من ان يتحمل وزنها غصن… قشرة بيض لحظة الفقس… ثور اسباني ينبش بكرعيه ارض الميدان… ………………………………………. اعرف عندما تحين اللحظة…!!! عندما ترعد… عندما تبرق… و

محاولة المغرب الانضمام لإفريقيا وراءه نقرة الديك…بقلم حمدي حمودي

في ابريل الماضي كانت أفريقيا تصنع الحدث في مجلس الامن حيث عقد ممثل القارة الافريقية : المبعوث الخاص لرئيسة اللجنة الخاصة بالصحراء الغربية، الرئيس السابق للموزمبيق، جواكيم تشيسانو جلسة خاصة للمنافحة عن حق الشعب الصحراوي في الحرية و الاستقلال و

تهور الدبلوماسية المغربية يقودها الى التطبيع مع تل أبيب انتقاماً من فلسطين بعد رفضها الانسحاب من قمة مالابو بقلم:البشير محمد لحسن

تتميز الدبلوماسية المغربية في الفترة الاخيرة بخطواتها غير المدروسة، و ردات فعلها السريعة على أي دولة تخالف مواقف الرباط بخصوص احتلالها للصحراء الغربية. و لا يقتصر التخبط الدبلوماسي المغربي على وزارة الخارجية، او ما يطلق عليه منظمات المجتمع المدني، بل

الجراح الماهر…بقلم حمدي حمودي

إن الحق دائما قاطع , سكينه بتار , لا يتراجع و لو سال الدم…! انه الجراح الماهر الذي يستأصل  الورم و قلبه يتفطر و دمعه يسيل انهارا … صراخ المريض و توسلاته تجعله يصر على  البتر ليؤمن له الحياة , ان