جولة في ايطاليا لفيلم “بنادق أو رسم: الكفاح غير العنيف للشعب الصحراوي”

[hupso]

 

برمجت عدة جمعيات ايطالية طيلة شهر أبريل انطلاقا من مدينة توران (ايطاليا) جولة الى العديد من المدن الايطالية لعرض الفيلم الوثائقي حول القضية الصحراوية بعنوان “بنادق أو رسم: الكفاح غير العنيف للشعب الصحراوي” بغية التعريف بنضال الصحراويين من أجل استقلالهم.
كما تمت برمجة نفس العروض خلال الشهر الجاري بالعديد من المدن الايطالية منها روما و ميلانو و نابولي و فلورانس.
وحسب الموقع الاعلامي الايطالي ” أفريكاريفيستا” فان الهدف من هذه الجولة التي انطلقت يوم 4 أبريل الماضي يكمن في “التعريف بالقضية المأساوية و المنسية للشعب الصحراوي” الذي ينتظر منذ عشريات تنظيم استفتاء حول تقرير المصير والذي أوكلته منظمة الأمم المتحدة سنة 1991 لبعثة لتنظيم الاستشارة الشعبية من شأنها وضع حد لاحتلال الصحراء الغربية من طرف المغرب منذ أكثر من 40 سنة.
و من خلال هذا الفيلم الوثائقي, قدم المخرج الاسباني المستقل جوردي أوريولا تذكيرا تاريخيا بنزاع الصحراء الغربية و المأساة التي يعيشها الشعب الصحراوي حيث أكد أنه “بعد الانتظار الطويل للصحراويين, فضل العديد منهم العودة الى الكفاح المسلح في حين يظل آخرين مقتنعين بأن الكفاح السلمي هو الوحيد الكفيل ببناء مجتمع نزيه يقوم على احترام حقوق الانسان”.
و خلال النقاش الذي تبع العرض الأول, ركز الصحافيون و المشاركون على الانتهاكات التي يتعرض لها الشعب الصحراوي في الاراضي المحتلة.
و يذكر أن هذا الفيلم الوثائقي المتوفر في خمس لغات الانجليزية و العربية و الفرنسية و الاسبانية و الكاتالونية قد أخرج سنة 2016 و عرض في العديد من المهرجانات الدولية على غرار مهرجان سان سيباستيان 2016 و مهرجان حقوق الانسان سان سيباستيان 2017 و المهرجان الدولي لسلوفينيا 2017 و مهرجان فيلم الصحراء بالجزائر 2016 .
و تجدر الاشارة الى أن مخرج الفيلم جوردي أوريولا هو اسباني الجنسية ومتحصل على شهادة في العلوم الفيزيائية بجامعة برشلونة و له نشاطات كثيرة عبر الصحافة اذ هو حاضر في العديد من حركات الدفاع عن حقوق الانشان و التضامن شمال-جنوب.



بالفيديو تسجيلات الفريق الاعلامي من المناطق المحتلة (نافذة متجددة)

[tubepress mode=”user” userValue=”EquipemediaSahara”]