المكتب الدائم للأمانة الوطنية يجدد استعداد جبهة البوليساريو للتعاون البناء من أجل استئناف المفاوضات المباشرة مع المملكة المغربية دون شروط مسبقة وبحسن نية

[hupso]

جدد المكتب الدائم للأمانة الوطنية “استعداد جبهة البوليساريو للتعاون البناء المفضي إلى الاستئناف الفوري للمفاوضات المباشرة مع المملكة المغربية ، دون شروط مسبقة وبحسن نية ؛ من أجل تمكين الشعب الصحراوي من ممارسة حقه غير القابل للتصرف ، في تقرير المصير والاستقلال”.

وسجل المكتب الذي ترأسه الأمين العام لجبهة البوليساريو ورئيس الجمهورية السيد إبراهيم غالي “الدعم الذي تلقاه المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة هورست كوهلر للشروع الفوري في المسلسل التفاوضي ، معبراً عن أمله في أن يعمل مجلس الأمن انطلاقاً من هذا القرار على الضغط على المملكة المغربية للانصياع للشرعية الدولية ، ووضع حد لسياساتها القائمة على التعنت والعرقلة والابتزاز، وبالتالي التسريع بإنجاز مهمة المينورسو، ألا وهي تنظيم استفتاء تقرير مصير الشعب الصحراوي، عبر استفتاء حر، عادل ونزيه”.

وأكد المكتب الدائم للأمانة الوطنية ، أن “المملكة المغربية منذ اجتياحها العسكري اللاشرعي للصحراء الغربية في 31 أكتوبر 1975، هي التي تقف حجر عثرة أمام الجهود الدولية، وهو ما يتجلي في مظاهر عديدة مثل عرقلتها لاستفتاء تقرير المصير، وطردها للمكون المدني لبعثة المينورسو، وخرقها السافر لاتفاق وقف إطلاق النار والاتفاقية العسكرية رقم1 في منطقة الكركرات ، ورفضها تطبيق قرار مجلس الأمن الدولي بإرسال بعثة تقنية لمعالجة الإشكالات الناجمة عن ذلك الخرق”.



بالفيديو تسجيلات الفريق الاعلامي من المناطق المحتلة (نافذة متجددة)

[tubepress mode=”user” userValue=”EquipemediaSahara”]