الرئيسان الصحراوي والزيمبابوي يشيدان بالعلاقات الثنائية الطويلة الأمد التي تربط البلدين والشعبين الزيمبابوي والصحراوي

[hupso]

أشاد يوم امس الرئيسان الصحراوي والزيمبابوي في بيان مشترك  توج الزيارة التي قام بها الرئيس الصحراوي، الأمين العام لجبهة البوليساريو  السيد إبراهيم غالي إلى جمهورية زيمبابوي بالعلاقات الثنائية ،الطويلة الأمد  بين شعب زمبابوي والشعب الصحراوي ، والتي تعود إلى سنوات النضال التحرري في زيمبابوي.

وأعرب الرئيسان عن رضاهما عن الروابط التاريخية والأخوية للتضامن بين البلدين، وأعربا عن التزامهما بالعمل معاً لتعزيز هذه العلاقات.

وأكد الرئيس منانغاغوا للرئيس إبراهيم غالي دعم زيمبابوي الذي لا يتزعزع لحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والاستقلال، مجددا التزام بلاده بدعم الجهود الرامية إلى تنفيذ خطة التسوية التي وقعها الطرفان عام 1991 وأيدتها منظمة الوحدة الأفريقية والأمم المتحدة التي تنص على إجراء استفتاء بشأن تقرير المصير.

وعبر الرئيسان عن ثقتهما بالجهود التي يبذلها المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة بشأن الصحراء الغربية والرئيس الأسبق البروفيسور هورست كوهلر والمبعوث الخاص للاتحاد الأفريقي بشأن الصحراء الغربية جواكيم شيسانو ، لاستئناف محادثات السلام بهدف التوصل إلى حل دائم للنزاع. وشدد الرئيس منانغاغوا والرئيس إبراهيم غالي على أهمية إجراء استفتاء حر عادل ونزيه يسمح للشعب الصحراوي بتحديد مصيره في المستقبل القريب.

وشدد الرئيس منانغاغوا والرئيس إبراهيم غالي على التزام المغرب ، بصفته عضوا في الهيئة القارية ، بالالتزام بالمبادئ المنصوص عليها في القانون التأسيسي للاتحاد الأفريقي ، ولا سيما ضرورة احترام الحدود الاستعمارية ، والسلامة الإقليمية للدول الأعضاء الأخرى.

ورحب الرئيس إبراهيم غالي بقرار رؤساء دول الجنوب والصحراء في الجماعة الإنمائية للجنوب الأفريقي بإبداء التضامن والدعم الدوليين للشعب الصحراوي.

وأضاف البيان أن زيارة الدولة التي قام بها رئيس الجمهورية إبراهيم غالي إلى زيمبابوي أتاحت له الفرصة للاجتماع مع نائبي رئيس جمهورية زيمبابوي ، الأونرابل كونستانتينو شيوينغا وأونوربل كيمبو مهدي ، وكبار المسؤولين الحكوميين الآخرين.

وقام رئيس الجمهورية  بزيارة شلالات فيكتوريا التي تقع في النهر المعروف باسم نهر زمبيزي .

وأعرب الرئيس إبراهيم غالي عن امتنانه للرئيس منانغاغوا وحكومة وشعب جمهورية زيمبابوي على الدعم المبدئي الذي يقدمانه دائما للشعب الصحراوي في كفاحه المشروع من أجل تقرير المصير والاستقلال، معربا عن  شكره الحار على حفاوة الاستقبال وكرم الضيافة الذي تلقاه هو والوفد المرافق له .



بالفيديو تسجيلات الفريق الاعلامي من المناطق المحتلة (نافذة متجددة)

[tubepress mode=”user” userValue=”EquipemediaSahara”]