بسبب دعمها و مواقفها الثابتة تجاه قضية الصحراء الغربية, قراصنة من المغرب يهاجمون موقع رئيس جنوب افريقيا.

[hupso]

يبدو أن مواقف الحكومة الجنوب افريقية وشعبها تجاه القضية الصحراوية و دعمهم الثابت لشعب الصحراء الغربية في الاستقلال,  بدأت بالفعل  تحرك البيت الملكي , الذي ما لبث يقوم ب اعمال دنيئة  اخرها محاول قرصنة موقع الرئيس الجنوب افريقي حيث  نقلت صحيفة   News24 الجنوب  افريقية,  ان الموقع الرسمي لرئيس جمهورية جنوب إفريقيا، سيريل رامافوسا، تعرضيوم امس  للقرصنة , وان  زوار الموقع  المذكور الذين يحاولون الدخول للحصول على بيانات,  اعترضتهم عبارتان  كتبت على خلفية سوداء : “الصحراء مغربية” و”المغرب هو ربكم “.

و نقل المصدر  عن الناطق الرسمي باسم الرئيس الجنوب إفريقي، خوسيلا ديكو،  قوله إن “الطاقم التقني المشرف على الموقع الإلكتروني يعمل على حل المشكل”.

وأضاف ديكو “لا نعرف ما إذا كان الأمر يتعلق بعملية قرصنة، بينما يمكن أن أؤكد وجود تدخل على موقع الرئاسة، والتحقيق ما يزال جاريا للوقوف على الحيثيات”.



بالفيديو تسجيلات الفريق الاعلامي من المناطق المحتلة (نافذة متجددة)

[tubepress mode=”user” userValue=”EquipemediaSahara”]