توقيف ومضايقة اربعة نشطاء حقوقيين صحراويين بالسمارة المحتلة

[hupso]

اوقفت عناصر أمنية مغربية يوم امس الأحد نشطاء حقوقيين صحراويين كانوا قادمين من مدينة العيون المحتلة، متوجهين إلى مدينة السمارة، عند مدخل هذه الأخيرة، ويتعلق الأمر بكل من حماد حماد، نائب رئيس اللجنة الصحراوية للدفاع عن تقرير المصير وسيدي محمد بلا، عضو جمعية أولياء المعتقلين والمفقودين الصحراويين وبياي عبد العزيز، اضافة الى الل الصوفي.

وظلت العناصر الإستخباراتية المغربية زهاء 20 دقيقة تستجوب النشطاء الحقوقيين الصحراويين الأربعة ، قبل أن تسمح لهم بالدخول لمدينة السمارة المحتلة ، حيث ظلت سياراتان تابعتان لأجهزة مخابراتية مغربية تترصد خطوات النشطاء الحقوقيين الصحراويين الأربعة طيلة تواجدهم بالمدنية .

وعند عودة النشطاء الأربعة عملت مجددا عناصر أمنية مغربية على توقفيهم عند مخرج المدينة، وهم في طريقهم لمدينة العيون، قبل أن يتم السماح لهم بمواصلة المسير، لتقوم بعدها دورية تابعة للدرك الملكي المغربي عند نقطة المراقبة بوكراع على ترصدهم وملاحقتهم حتى المدخل الشرقي لمدينة العيون المحتلة، أين تعرضوا مجددا للتوقيف مدة 20 دقيقة من طرف عناصر أمنية مغربية بزيها المدني والرسمي .

ويُذكر أن العديد من النشطاء الحقوقيين الصحراويين يتعرضون إلى ملاحقة مغربية يومية ولصيقة، سواء في الشوارع، أثناء سفرهم، وكذلك محاصرة الأجهزة الإستخباراتية المغربية لمحلات إقامتهم .



بالفيديو تسجيلات الفريق الاعلامي من المناطق المحتلة (نافذة متجددة)

[tubepress mode=”user” userValue=”EquipemediaSahara”]