إتحاد الصحفيين والكتاب الصحراويين (بيان)

[hupso]

بعد انتهاء المدة التي حددها اتحاد الصحفيين والكتاب الصحراويين لحملة جمع كتب لصالح مكتبات النواحي العسكرية والمعنونة ب ” معا من أجل كتاب لكل مقاتل” والتي امتدت من بداية شهر سبتمبر الى نهاية ديسمبر 2013 , فإن الاتحاد :-

1-يعلن ان الحملة استطاعت حتى الآن  جمع أكثر من  2000 كتاب ساهمت وزارة الأرض المحتلة والجاليات والريف الوطني فيها  بحوالي 1000 كتاب بينما تبرع اتحاد الكتاب الجزائريين  ب 500 كتاب والباقي كان من تبرعات بعض الإفراد.

2- يعلن اتحاد الصحفيين والكتاب الصحراويين عن تمديد الحملة حتى 31 يناير 2014 حتى تتمكن بعض الجهات والافراد الذين تعهدوا بالمساهمة فيها بالإيفاء بالتزاماتهم وكذلك لإعطاء الوقت الكافي لكل من يرغب في المساهمة في هذه الحملة ذات الأهداف  النبيلة.

إن اتحاد الصحفيين والكتاب الصحراويين وهو يتقدم بالتهاني الحارة لكل الصحراويين بمناسبة حلول السنة الميلادية الجديدة , ليتقدم بالشكر الجزيل لوزارة الارض المحتلة والجاليات وبالأخص وزيرها السيد محمد الولي اعكيك على المساهمة الكبيرة في هذه الحملة.

كما يتقدم بتشكراته الخالصة لاتحاد الكتاب الجزائريين وخصوصا رئيسه, الاستاذ يوسف شقرة على  التبرع  بكمية معتبرة من الكتب المختلفة لصالح  الحملة .

 ولا بفوت الاتحاد ان يشكر كلك كل الافراد المساهمين في الحملة ويخص بالذكر المواطن أحمد لفظيل المعروف بأحمد الروبيو ( إطار بالتشريفات) والذي تبرع بمكتبه الخاصة.

إن اتحاد الصحفيين والكتاب الصحراويين وهو يعلن عن تمديد  حملة معا من أجل كتاب لكل مقاتل, ليهيب بكل الجهات والافراد  الى المساهمة الفعالة في إنجاح هذه الحملة  التي تهدف إلى نشر العلم وحب المطالعة بين صفوف  مقاتلي جيش التحرير الشعبي الصحراوي حماة الوطن  المرابطين في الثغور.

                                                                               الشهيد الحافظ 31 ديسمبر2013



بالفيديو تسجيلات الفريق الاعلامي من المناطق المحتلة (نافذة متجددة)

[tubepress mode=”user” userValue=”EquipemediaSahara”]