قوات الأمن المغربية تمنع تنظيم وقفة تضامنية مع الصحفي على انزولا بمدينة كليميم

[hupso]

عمدت تشكيلات من الشرطة وقوات التدخل السريع والقوات المساعدة المغربية صباح يوم السبت إلى تطويق معظم الشوارع والساحات العمومية والتمركز وسط مدينة كليميم وذلك لمنع وقفة سلمية تضامنية كانت قد قررت الفعاليات الحقوقية والسياسية والنقابية بالمدينة تنظيمها تضامنا مع الصحفي على انزولا الذي اعتقلته السلطات المغربية الأسبوع الفارط في إجراء أدانته العديد من المنظمات المغربية والدولية واعتبرته امتهانا لحرية الصحافة التي يتشدق بها المغرب.

الوقفة السلمية التضامنية لم تستمر أكثر من خمس دقائق قبل أن تهاجمها قوات الأمن المغربية بإشراف مباشر لباشا المدينة ورئيس المنطقة الأمنية “أحمد كعبوش” مصحوبا بمجموعة من ضباط الأمن و المخابرات المدنية و العسكرية، حيث سجلت مشادات بين قوات الأمن وبعض المشاركين في هذه الوقفة وجرى تهديد احد أفراد عائلة الصحفي على انزولا ومحاولة مصادرة ألة تصويره والتوعد بمحاسبته لاحقا بسبب التقاطه لصور هجوم قوات الأمن المغربية على المتظاهرين, بحسب مصادر موثوقة من المدينة.

التدخل الأمني المغربي العنيف دفع المنظمين بالتنسيق مع عائلة الصحفي إلى نقل الوقفة أمام منزل عائلته بالرغم من الحصار والتطويق الأمني المشددين اللذان كان يخضع لهما المنزل ومحاولة فرق من القوات المساعدة والصقور بمهاجمة الوقفة والتهديد باقتحام المنزل.



بالفيديو تسجيلات الفريق الاعلامي من المناطق المحتلة (نافذة متجددة)

[tubepress mode=”user” userValue=”EquipemediaSahara”]