مندوب فنزويلا بالامم المتحدة:النظام المغربي حاول توظيف “استراتيجية الاستفزاز” لتحويل النقاش عن جوهر القضية الصحراوية لكنه فشل.

[hupso]

أكد مندوب فنزويلا بالأمم المتحدة ورئيس لجنة 24 السيد ” رافييل راميريث” ان محاولات المغرب تحويل النقاش الجاري حول مسالة تصفية الاستعمار بالصحراء الغربية باءت بالفشل في ظل اجماع قوي للدول الأعضاء.
ووجد مندوب المغرب المتورط في قضايا تجسس ضد الأمم المتحدة نفسه وحيدا ولم يتحمل الكلمات القوية التي عبرت عنها وفود الدول الأعضاء في الأمم المتحدة والتي دعت الى رد قوي وحازم من المجتمع الدولي ضد التصرفات المغربية الهادفة الى احباط جهود استكمال مسار تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية.
ونبه الدبلوماسي الفنزويلي خلال نقاش القضية الصحراوية من طرف لجنة تصفية الاستعمار الى ان مندوب المغرب يحاول في كل مرة توظيف استراتيجية الاستفزاز من اجل تحويل النقاش حول جوهر القضية الصحراوية باعتبارها مسالة تصفية استعمار.
وأوضح “راميريث” ان شطحات عمر هلال امام لجنة تصفية الاستعمار لن تغير الحقائق كون الأمم المتحدة اعترفت منذ أربعة عقود بجبهة البوليساريو ممثلا شرعيا ووحيدا للشعب الصحراوي.
واكد الدبلوماسي الفنزويلي ان بلاده ستظل تدافع عن حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير من خلال استفتاء حر ونزيه.
وكشفت مداخلات “عمر هلال ” حالة الهيستيريا التي يعيشها النظام المغربي الذي وجد نفسه معزولا داخل الأمم المتحدة.
وتعرض عمر هلال للطرد من اجتماعات لجنة ال24 شهر يونيو الماضي عندما حاول افشال الاجتماعات وعرقلة عمل اللجنة.
وتصدت اللجنة الخاصة المعنية بحالة تنفيذ إعلان منح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمرة مساء اليوم الاثنين لمحاولات مغربية لإقحام ممثلين وهميين للشعب الصحراوي خلال النقاش الذي نظمته اليوم حول قضايا تصفية الاستعمار .
وحاول مندوب المغرب بالأمم المتحدة ” عمر هلال” من خلال ادعاءات واهية إقحام اسم ممثل مزعوم للشعب الصحراوي للإدلاء بمعلومات حول التطورات في الصحراء الغربية المحتلة .
وفي رد على محاولات السفير المغربي أوضح رئيس اللجنة السيد ” رافييل راميريث” ان اللجنة والامم المتحدة لا يمكنها تغيير الحقائق وتجاوز قرارات الجمعية العامة التي اعترفت منذ اكثر من اربعة عقود بجبهة البوليساريو كممثل شرعي ووحيد للشعب الصحراوي.
وابرز المسؤول الاممي ان اللجنة أجرت مشاورات قانونية حول الموضوع حيث تم التأكيد من مكتب الشؤون القانونية التابع للامم المتحدة ان جبهة البوليساريو تبقى الكيان المخول له الحديث عن الشعب الصحراوي.
ودعا راميريت مندوب المغرب الى الكف عن عرقلة عمل اللجنة ومحاولة تمييع النقاش والالتزام بقرارات الجمعية العامة مؤكدا ان طلبه مرفوض ،وان اللجنة ستستمع للمثل البوليساريو للحديث باسم الشعب الصحراوي.



بالفيديو تسجيلات الفريق الاعلامي من المناطق المحتلة (نافذة متجددة)

[tubepress mode=”user” userValue=”EquipemediaSahara”]