رئيس الجمهورية يبعث برسالة تعزية لنظيره الكوبي إثر وفاة الزعيم الكوبي فيديل كاسترو

[hupso]

بئر لحلو  – عبر رئيس الجمهورية الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي ، عن بالغ الحزن والأسى على غرار حكومة وشعب الجمهورية الصحراوية ، إثر رحيل الرئيس فيديل كاسترو ، قائد الثورة الكوبية.

وأبرز الرئيس في رسالة تعزية إلى رئيس مجلسي الدولة والوزراء الكوبي فخامة الرئيس راؤول كاسترو ،  ننا “شهود مباشرون على الحكم الذي أصدره التاريخ وسيبقى خالداً حول تأثير ودور الراحل فيديل كاسترو على المستوى العالمي”.

نص الرسالة :

فخامة الرئيس راؤول كاسترو ، رئيس مجلسي الدولة والوزراء في جمهورية كوبا

هافانا

 بئر لحلو 26 نوفمبر 2016

فخامة الرئيس والأخ العزيز :

ببالغ الحزن والأسى وعلى غرار حكومة وشعب الجمهورية الصحراوية ، تلقينا خبر رحيل الرئيس فيديل كاسترو، قائد الثورة الكوبية.

 نحن شهود مباشرون على الحكم الذي أصدره التاريخ وسيبقى خالداً حول تأثير ودور الراحل فيديل كاسترو على المستوى العالمي ؛ لقد كان عملاقاً بين العمالقة الذين رسموا ، بشجاعتهم وإصرارهم واقتناعهم الراسخ ، درب البشرية نحو تحرر الشعوب من ربق القهر والظلم ، وقد أتيحت له الفرصة أن يشهد قيد حياته تحقيق جزء أساسي من أحلامه ، انطلاقاً من تلك القناعة الثورية ، السخية والمتضامنه في أمريكا اللاتينية وإفريقيا وآسيا.

إن الشعب الصحراوي ، وفي مسيرته لانتزاع حريته الكاملة واستقلاله ، هو اليوم في حداد وطني ، ولن ينسى أبداً الدعم المتنوع ، التضامني والسخي الذي حظي به من لدن الثورة الكوبية ، بقيادة الكومندانتي فيديل كاسترو.

في هذه الظروف التي يمر فيها الشعب الكوبي الشقيق وقيادته السياسية بفترة حزن عصيبة ، أنا على يقين بأنهم سيكونون قادرين على استجماع كل القوة والطاقة اللازمة للاستمرار على النهج الذي خطه القائد الراحل فيديل كاسترو ، من أجل بلوغ الأهداف السامية في التقدم والتطور والسعادة للشعب الكوبي البطل.

إبراهيم غالي ، رئيس الجمهورية الصحراوية الأمين العام للجبهة

قوة ، تصميم وإرادة لفرض الاستقلال والسيادة.



بالفيديو تسجيلات الفريق الاعلامي من المناطق المحتلة (نافذة متجددة)

[tubepress mode=”user” userValue=”EquipemediaSahara”]