“معاناة المرأة الصحراوية على طاولة النساء الفرنسيات عشية اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة “

[hupso]

شاركت جمعية النساء الصحراويات بفرنسا في لقاء ضم خمسين تنظيم نسوي على مستوى الساحة الفرنسية بمناسبة اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة من تنظيم هيئات نسوية عالمية بالمدرسة الوطنية للهندسة بالعاصمة باريس .

الحدث الذي ترأسته السيدة كلير اليجرا رئيسة جمعية حقوق المراة في فرنسا ، شكل مناسبة لممثلة الاتحاد الوطني للمرأة الصحراوية رئسة جمعية النساء الصحراويات بفرنسا السيدة لعلة يحظيه عبدي لإطلاع المشاركات على واقع المرأة الصحراوية ومعاناتها تحت الاحتلال المغربي ، مستعرضة جسامة خروقات حقوق الانسان التي ترتكبها الدولة المغربية ضد الصحراويين وبشكل خاص في حق فئتي النساء والاطفال .

وشددت في مداخلتها امام ممثلات النساء بمختلف المقاطعات الفرنسية وهيئات نسوية دولية على ضرورة الاطلاع عن كثب لما يجري بالاراضي المحتلة من الصحراء الغربية وما تتعرض له النساء الصحراويات من خروقات واعتداءات وجرائم خارج دائرة الرقابة والقانون الدوليين بفعل الحصار الاعلامي والعسكري الذي يسيج به الاحتلال المغربي المنطقة ، داعية مضيفاتها لزيارة المدن الصحراوية المحتلة ولقاء النساء ضحايا الانتهاكات المغربية
وخلال استعراضهن لوثائقي عن تجربة المرأة الصحراوية ونضالها تطرقت السيدة “لعلة يحظيه” الى مكانة النساء الصحراويات في مجتمعهن والدور التاريخي الذي لعبته ولا زالت في مسار كفاح شعبها من أجل الحرية والاستقلال ، مؤكدة أن كل أوجه المعاناة التي تطال المرأة الصحراوية هي نتاج لواقع احتلال وسياساته الاستعمارية .
وذكرت رئسة جمعية النساء الصحراويات بفرنسا في مداخلتها التي حظيت بإهتمام المشاركات ، بحالات مئات النساء اللاتي هجرن من ارضهن قبل اربعة عقود أو بقين تحت الاحتلال يواجهن الى اليوم خطر الموت والاعتقال والاختطاف والاغتصاب والسحل والتعنيف والبطش نتيجة مرافعتهم عن حق شعبهم في الحرية والاستقلال ، فضلا عن ما تكابده عائلات المختفين قسريا والمعتقلين السياسيين والشهداء .
وتعتبر هذه المشاركة الاولى من نوعها على هذا المستوى وبهذا الحجم لجمعية النساء الصحراويات بفرنسا في وقت تشهد فيه الساحة الفرنسية حراكا متزايدا للجالية الصحراوية بمختلف المقاطعات الفرنسية للتحسيس بمعاناة الشعب الصحراوي وللتنديد بالمواقف الرسمية السلبية لحكومات باريس المتعاقبة الداعمة للاحتلال المغربي في الصحراء الغربية ، سيما وفرنسا تعيش على وقع سباق انتخابي محموم في الطريق نحو الاليزيه .



بالفيديو تسجيلات الفريق الاعلامي من المناطق المحتلة (نافذة متجددة)

[tubepress mode=”user” userValue=”EquipemediaSahara”]