رئيس الدولة:”على المملكة المغربية ان تفهم جيدا بأن الافارقة ليسوا رعايا لدى الملك والاتحاد الافريقي ليس هيئة تابعة للمخزن”

[hupso]

ولاية بوجدور – اكد رئيس الجمهورية الامين العام للجبهة ، الاخ ابراهيم غالي بأن السلام في منطقتنا اصبح في خطر، وأن على فرنساء ومجلس الامن تحمل مسؤولية حماية السلم و الامن، وممارس كل الضغوط والعقوبات الضرورية على دولة الاحتلال المغربي  لتتوقف عن هذا التعنت الذي طال الامين العام ومبعوثه الشخصي وممثلته الخاصة، وذلك في خطاب ألقاه الوزير الأول بالنيابة عنه صباح اليوم السبت في افتتاح أشغال المؤتمر الثامن لاتحاد العمال الصحراويين.

وقال عبد القادر ” أن المملكة المغربية عليها ان تفهم جيدا بأن الافارقة ليسوا رعايا لدى الملك ، وأن الاتحاد الافريقي ليس هيئة تابعة لنظام المخزن،تأتمر بأمره، بل هو منظمة قارية محترمة يجب على المغرب، مثل كل دول افريقيا أن يخضع لنظامها وأن ينصاع لمبادئ وقوانين و قرارات الاتحاد ويتخلى عن نهجه التوسعي العدواني ،والا اصبح كما هو فعلا اليوم دولة مارقة تنتهك قوانين الاتحاد.

إن سلوك دولة الاحتلال الاحتلال المغربي في افريقيا

ونبه الوزير الاول الى أن إرادة الشعب الصحراوي وإصراره على انتزاع النصر لا حدود لها، وعلى أن التضامن الدولي رسالة الى من يهمه الامر بأنه لا تراجع ولا استسلام وانه لا مناص من الاستقلال التام

وأضاف أن ” الشعب الصحراوي قد برهن على مدار 40 سنة من الكفاح البطولي عن تشبث لا رجعة فيه بهذا الحق المشروع. فلا مناص من النصر ولا بديل عن تجسيد الإرادة الحرة السيدة للشعب الصحراوي، ولا خيار إلا تصعيد المقاومة، بكل السبل المشروعة، مهما اقتضى ذلك من زمن ومهما تطلب من ثمن

كما حيا بالمناسبة الاخ رئيس الحكومة ضيوف شعبنا القادمين من مختلف بلدان العالم, واخص بالذكر وفد الجزائر الشقيقة التي تشارك بوفد نقابي كبير قال انه يعكس الموقف المبدئي الذي تبنته الجزائرمنذ اللحظات الاولى للنزاع.



بالفيديو تسجيلات الفريق الاعلامي من المناطق المحتلة (نافذة متجددة)

[tubepress mode=”user” userValue=”EquipemediaSahara”]