إتحاد الصحفيين والكتاب الصحراويين يصدر بياناً للرأي العام

[hupso]

عشية الاحتفالات المخلدة لذكرى تأسيس الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية الواحد والاربعين أصدر إتحاد الصحفيين والكتاب الصحراويين، مساء اليوم الاحد، بيانا وجهه للرأي العام، اثر التطورات الاخيرة التي تشهدها قضيتنا الوطنية من انتصارات جاء فيه:

الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب

الإتحاد العام لعمال الساقية الحمراء ووادي الذهب

إتحاد الصحفيين والكتاب الصحراويين

بيــــــــــــــان

من جديد يتأكد للنظام الإحتلال المغربي في الصحراء الغربية أن كل خطواته غير محسوبة والتي كانت أولها إجتياحه اللاشرعي لترابنا ديسمبر 1975.

حيث رسم لجريمته أسبوعا واحداً للقضاء على شعبنا ونسف آماله في بناء دولته الحرة، التي نحتفل هذه الأيام بمرور إحدى واربعين عاماِ على تأسيسها وسط دعم دولي وحضور إقليمي وقاري يشهد به العدو قبل الصديق.

هو المخزن ذاته الذي قرر عام 1984 الإنسحاب من منظمة الوحدة الإفريقية  هروبا من الجلوس إلى جانب الجمهورية الصحراوية ويتكرر الموقف في مكان غير المكان وزمان غير الزمان مرة أخرى في القمة العربية الإفريقية المنعقدة في مالابو عاصمة غينيا الإستوائية في 22 نوفمبر 2016 ينسحب الإحتلال المغربي من جديد فقط لأن علم الجمهورية الصحراوية ولوحة تحمل إسمها تتوسط القاعة، ولعل العالم يتذكر اللغط الذي أحدثه يومها والذي ورط فيه دول عربية شكلت أقلية لم تؤثر حتى على سير أشغال القمة، ويصل التعنت حده ثم يجثوا على ركبتيه في وقت قياسي يتوسل الأفارقة الإنضمام للإتحاد الإفريقي دون أية شروط، ففي أقل من ثلاثة أشهر يجلس إلى جانب الجمهورية الصحراوية العضو المؤسس للاتحاد الإفريقي في 30 يناير من العام الجاري.

إن الحقيقة التي يتردد صداها اليوم من منطقة الكركارات المحررة تؤكد بجلاء أن صمود الشعب الصحراوي وإرتكازه على قوة الحق، وإلتفافه حول طليعته الصدامية الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء وواد الذهب. هي الحقيقة التي أربكت حسابات الإحتلال وجعلته يمزق أوراق وسخه كلما تبين له فشلها، وبقيادة الملك شخصيا الذي قرر شخصيا نفي آمينتو حيدار ثم عادت آمينتو وحنث الملك، إشمأز من علم وشعار ثم اذا به يخجل من النظر في اتجاه مجموعة شمال غرب افريقيا التي يتوسطها رئيس الجمهورية الصحراوية .

واليوم وبعد مغامرة غير محسوبة أقحم بموجبها المخزن جنوده في منطقة الكركارات صيف 2016 حيث وقف له  أسود  جيش التحرير الشعبي الصحراوي بالمرصاد  أصابعهم على الزناد على مسافة لا تزيد عن 100 متر حتى تبددت اخر احلام الملك في تعبيد الطريق أمام نهبه الممنهج لثرواتنا الطبيعية ليزف لشعبه وجنوده أوامر الخيبة, هزيمة صاغها مساء اليوم بلاغ صادر عن وزارة الشؤون الخارجية والتعاون المغربية مفاده أن ملك المغرب يوجه أوامره لقواته بالانسحاب الفوري من منطقة الكركارات . ليبقى اسياد الارض يرابطون على مرتفعاتها ويحرسونها بعيون يقظة .

إننا صحفيون وكتاب ومثقفون نستحضر كل هذه الإنتصارات ونربطها كلها ببسالة وإقدام مقاتلي جيش التحرير الشعبي الأبطال, والذين نرفع لهم اليوم كما في الامس شارات النصر وعبارات التبجيل والاحترام.

إتحاد الصحفيين والكتاب الصحراويين

  بئر لحلو في

 26 فبراير2017 



بالفيديو تسجيلات الفريق الاعلامي من المناطق المحتلة (نافذة متجددة)

[tubepress mode=”user” userValue=”EquipemediaSahara”]