رئيس الجمهورية يهنئ نظيره الجنوب إفريقي بمناسبة الذكرى الثالثة والعشرين لليوم الوطني للحرية

[hupso]

هنأ رئيس الجمهورية الأمين العام للجبهة  السيد إبراهيم غالي ، نظيره الجنوب إفريقي السيد جاكوب زوما بمناسبة الذكرى الثالثة والعشرين لليوم الوطني للحرية.

وأعرب رئيس الجمهورية في رسالة للسيد زوما يوم الخميس الماضي ، عن أصدق تمنياته بهذا اليوم الذي تحررت فيه جنوب إفريقيا من نظام الميز العنصري وأجرت أول انتخابات حرة نزيهة في 27 أبريل 1994 بعد سقوط نظام الفصل العنصري بما يصطلح عليه أبارتايد.

وأكد السيد إبراهيم غالي ، أن تخليد هذا اليوم يعتبر ذكرى ناصعة يفتخر بها الملايين عبر العالم ؛ “فشعوب قارتنا العزيزة تحتفل بإحياء نهاية قرون طويلة من القهر والاستعمار التي أبقتنا تحت وطأة الاستعباد والفقر والتي مزقت حضاراتنا وطرق العيش عند شعوبنا وشوهت تاريخنا المجيد”.

وأبرز رئيس الجمهورية لنظيره الجنوب إفريقي ، أنه “في هذا اليوم السعيد نحتفل كي نتذكر معا سنوات طويلة من الكفاح ضد الاستعمار والظلم ؛ لنذكر أنفسنا بأن الحرية لا تنزل من السماء ، بل تنتزع بفضل التضحيات الجسام كما علمنا زعماؤنا الأبطال”.

وبهذه المناسبة السعيدة ، أكد رئيس الجمهورية أنها تذكير بالمهام الجسام التي تنتظرها الشعوب ليس فقط للحفاظ على الحرية التي انتزعت ، بل “لاسترجاع عز حضاراتنا والعمل بجد من أجل المستقبل الذي تعدنا به شعوبنا الطموحة لحياة أفضل ولمزيد من النمو الاقتصادي والديمقراطية ووحدة قوية لمنظمتنا القارية”.

ويعتبر يوم 27 أبريل من كل سنة يوما للحرية بجنوب إفريقيا ، وهو يوم يرتبط بذكرى أول انتخابات حرة نزيهة أجريت هناك سنة 1994 بعد سقوط نظام الفصل العنصري ، ويعد هذا اليوم يوما تاريخيا في جنوب إفريقيا والعالم ؛ فهو رمز العدالة والحرية الاجتماعية والانعتاق من العبودية والعنصرية.



بالفيديو تسجيلات الفريق الاعلامي من المناطق المحتلة (نافذة متجددة)

[tubepress mode=”user” userValue=”EquipemediaSahara”]