مدينة مورثيا الاسبانية تحتضن ايام تضامنية مع القضية الصحراوية

[hupso]

انطلقت اليوم الاثنين بمدينة مورثيا جنوب اسبانيا فعاليات الايام التضامنية مع القضية الصحراوية، التي تنظم بالتعاون مع تمثيلية جبهة البوليساريو على مستوى الاقليم، وخلال الافتتاح كان الوفد الصحراوي الذي يترأسه، رئيس البرلمان الصحراوي، السيد خطري ادوه قد حظي باستقبال من قبل ممثلين عن سلطات الاقليم.

وكان نائب رئيس مقاطعة مورثيا “خوان بيرنال” قد استقبل الوفد الصحراوي الذي يضم اضافة الى السيد خطري آدوه كل من بشريا بيون، ممثل جبهة البوليساريو باسبانيا، محمد لبات مصطفى، ممثل البوليساريو على مستوى مقاطعة مورثيا، اضافة الى الناشطة الصحراوية في مجال حقوق الانسان امنتو حيدار.

kiioواثناء تفقد القافلة الانسانية التي ستتجه الى مخيمات اللاجئين الصحراويين اواخر الشهر الجاري، ثمن رئيس الوفد الصحراوي الخطوة، كما ذكّر بالوضعية الانسانية التي يعيشها الشعب الصحراوي في مخيمات اللاجئين، خاصة في ظل تراجع نسبة المشاريع الممولة من قبل المنظمات ذات الطابع الانساني.

و اكد عميد كلية العلوم الاجتماعية على الدور الذي يمكن ان تلعبه الايام التضامنية، خاصة فيما يتعلق بالقضايا ذات البعد الانساني، ومن جهة اعتبر محمد لبات خلال حدثيه ان المقصود من الايام التضامنية هو تقريب الطالب من القضية الصحراوية، والافصاح له عن كافة التفاصيل خاصة ما تعيشه المدن الصحراوية المحتلة.

DSCF7006

والى ذلك قال خطري أدوه خلال كلمته أن الهدف من هذه التظاهرة هو اطلاع الرأي العام على مستجدات القضية الصحراوية، وقال “انطلاقا من اليوم يتعين علينا جميعا تكثيف الضغوطات من اجل تحقيق مطالب الشعب الصحراوي المشروعة”، في اشارة للدور الذي يمكن ان تلعبه دبلوماسية الندوات والمهرجانات الثقافية التي تقام في اسبانيا من حين لأخر، وهو ما اكده في حديث جانبي لموقع المصير نيوز.



بالفيديو تسجيلات الفريق الاعلامي من المناطق المحتلة (نافذة متجددة)

[tubepress mode=”user” userValue=”EquipemediaSahara”]