مدير المكتب الصحراوي لتنسيق الأعمال المتعلقة بالألغام يشارك في الاجتماع السنوي لمدراء البرامج الوطنية و مستشاري الأمم المتحدة لمكافحة الألغام بجنيف

[hupso]

شارك أمس الثلاثاء مدير المكتب الصحراوي لتنسيق الأعمال المتعلقة بالألغام  السيد ماء العينين محمد ابراهيم في الاجتماع السنوي لمدراء البرامج الوطنية و مستشاري الأمم المتحدة لمكافحة الألغام رفقة ممثلة الجبهة بسويسرا السيدة أميمة محمود  عبد السلام ،الذي يمتد من  13 إلى 16 فبرايرالجاري .

وشدد مدير المكتب الصحراوي لتنسيق الأعمال المتعلقة بألالغام في كلمته ” بأن الحرب في الصحراء الغربية تعد أطول حرب لحد الآن في قارتنا باعتبارها بدأت منذ 31 أكتوبر 1975 مما جعل من الصحراء الغربية إحدى المناطق في العالم الأكثر تلوثا،مشيرا إلى أنه و رغم قلة الإمكانيات فإن الدولة الصحراوية بذلت مجهودات كبيرة في مجال الألغام تمثلت في هيئات وطنية تعنى بالضحايا و ميدان التحسيس بمخاطر الألغام إضافة الى أعمال التطهير الميداني و مكتب وطني يتولى تنسيق كل ما هو متعلق بالمجال سواء منه الوطني أو الدولي”.

والتقى المسئول الصحراوي  خلال الجلسة الافتتاحية بعديد الوفود المشاركة في الملتقى  يتقدمهم وفد الاتحاد الأفريقي

كما عقدت  مساء اليوم الأول وفود الدول الإفريقية المشاركة اجتماعا برئاسة وفد الاتحاد الأفريقي لتبادل الآراء حول العمل في هذا مجال.

و ذكر مدير المكتب الصحراوي لتنسيق الأعمال المتعلقة بالألغام الحضور  بضرورة أن يلتفت الاتحاد الإفريقي في هذا الميدان  الى الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية و يقدم لها العون الممكن في هذا العمل الإنساني الجليل . 



بالفيديو تسجيلات الفريق الاعلامي من المناطق المحتلة (نافذة متجددة)

[tubepress mode=”user” userValue=”EquipemediaSahara”]